حقوق النشر

حقوق الملكية محفوظة
كافة المواد المنشورة فى هذه المدونة محفوظة ومحمية

بموجب قوانين حقوق النشر والملكية الفكرية

لايجوز نسخ هذه المواد أو إعادة إنتاجها أو نشرها

أو تعديلها أو اقتباسها لخلق عمل جديد

أو إرسالها أو ترجمتها أو إذاعتها أو إتاحتها للجمهور

بأي شكل دون الحصول على إذن كتابي مسبق منى

وشكراً

..لا عمر للأسامى أسماؤنا أكبر منا كانت...كانت قبل أن كنا

ضحالة ..وعمق!

قالوا : لا تكن ضحلاً ..!!


قال : ماذا لو كانت الضحاله  أقرب نقاط مباشرة  الضوء
والتعمق هو الظلام ؟
و ماذا لو كان الأمان كل الأمان
فى  عدم الفهم...!!
والخوف كله فى إماطة لثام الجهل
..!!


قالوا :إذن اربض بجوار الضوء  الآمن ضحلاً
واحترز الظلام الغامض عمقاً

قال: أى مبدأ هذا؟
قالوا : مبدأ المبصرين..
الذين من فرط ما رأوا  لم يعودوا يبصرون
..!!


قال : ما أعلمه أن سبل كثيرة مباحة طالما أبحث عن الحقيقة
وأن العتمه و الضوء طرقات للوصول
والعمق والضحالة نعال أرتديها أحياناً أثناء المسير
،،

14 /:

الازهرى يقول...

تمضى الطرق وتتعدد
ولكن لا تتساوى
إلا إذا كانت تؤدى للحقيقة
ولكن إن اختلفت عن ذلك

فليس هناك سوى طريق واحد
سواء كان طريق النور أم العتمة

لا تـــشـــتــــاق يقول...

ليست العتمه دائما طريقا لمالانهايه او سبيل للخوف احيانا يكون النور ايضا سبيلاللخوف حينما لايستطيع ان يكشف لنا الحق واحيانا تكون العتمه شفاء من الخوف حينما تستطيع ان تعزلنا عمن يخيفنا تلك مدن سواءا كانت للنور او للعتمه هناك من يعيش هنا وهناك وهناك من يرتاح بالعيش فيهما وهناك من لم يرضي بهذا العيش اذن يتوجب علينا الاختيار
فهم قالوا ولكن ليس فرضا علينا تصديق ماقالوا
تقبلي مروري

عمادخلاف يقول...

طالما هناك بكرة لابد ان يكون لدينا امل
ارجو التواصل
بجد مدونة ورائعة ومتميزة الى امام دائما

مدينـة من النسـاء يقول...

أراني وقفت بصرت الحقيقه ,,, في تلك الكلمات
:)
فأحياناً ندرك حد العمق فقط بكلمه
وأحياناً ندرك حد الصمت ,, فقط بغمضة عين تكفي لموت بلا حياة
وكثيراً ما أقف أمام حروف تحمل إسمكـِ
فلا أبلغ لعمقكـِ أو صمتـي أي حد ..

وسأكتفي بقراءتكـِ دوماً لعلنـي أصل ...

حمامة يقول...

و ماذا لو كان الأمان كل الأمان
فى عدم الفهم...!!


صح ..




قال : ما أعلمه أن سبل كثيرة مباحة طالما أبحث عن الحقيقة
وأن العتمه و الضوء طرقات للوصول
والعمق والضحالة نعال أرتديها أحياناً أثناء المسير


العتمة والضوء وجهان لحقيقة واحدة

كما الشمس والقمر





فيلسوفة صغيرة :)

زهرة الكاميليا يقول...

ونتأرجح بين الضوء والظلام ..










وحشتينى اوى

عبد الحميد محمد يقول...

هكذا اذاً
هو الباحث عن الحقيقة
يشبه اسرائيل جدا
فهو لا يلتزم بشىء
و ليس له حدود واضحة


تحيتي

إنتظارات شاهقة يقول...

الأزهرى

أضاء الله طرقاتك بقنديل قلبك
:)




ود

إنتظارات شاهقة يقول...

لا تشتاق

شرفت بحرفك هاهنا

هكذا يصير الوصول اشكالية تعيقنا
لكن اذا التزمنا بوصلة قلوبنا وضمائرنا فالوصول على بعد خطوات قليلة



ود

إنتظارات شاهقة يقول...

عماد خلاف

بالتأكيد ليس لنا أمل
سوى الله سبحانة وتعالى


أشكر كلماتك
وهبك الله طرقات ممهدة



ود

إنتظارات شاهقة يقول...

مدينة من النساء

يا سلام
أفتكر ان كلماتك وحدها نبراس فى هكذا عتمة
:)



ود

إنتظارات شاهقة يقول...

حمامة

فيلسوفة صغيرة؟
أنا برضو

يا رب تكونوا بخير يا أحلى فيلسوفة

:)



ود

إنتظارات شاهقة يقول...

كاميليا

:)
:(
يعنى مشاعر متضاربة
أنتِ فين ؟ وحشانى كتير كتير

ألهمكِ الله طرقات رائعات


ود

إنتظارات شاهقة يقول...

عبد الحميد محمد

فينك؟
وجايب معاك اسرائيل كمان لا كدة نخاف

طرقاتنا المجيدة هى تلك التى نشقها بأيدينا وكل السبل متاحة طالما فى قلوبنا حلم مباح

وهبك الله طرقات بعمق حسك


ود

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة